آ» حزب الله يدين التصعيد الخطير للجرائم السعودية بحق اليمن ومؤسساته: العدوان ينتقم بعد ضربة صافر  آ» تغطية ’اسرائيلية’ لافتة لكلمة السيد نصر الله: اثبت من جديد انه خبير بالاعلام الإسرائيلي  آ» السيد نصرالله: العماد عون لن يُكسر وخياراتنا مفتوحة..كل بقعة في أرضنا حفرة للاسرائيلي  آ» حزب الله يدين جريمة احراق الطفل الفلسطيني في نابلس على يد الصهاينة  آ» السيد نصرالله: نتعرض لمعركة وجود ليس لها سابقة في تاريخ المنطقة..ولن نتخلى عن فلسطين  آ» السيد نصرالله: أميركا الشيطان الأكبر قبل الإتفاق النووي وبعده..  آ» السيد نصر الله في يوم القدس: الامل الوحيد لاستعادة فلسطين هو ايران ودعمها للشعوب والمقاومة  آ» الحركات التكفيريّة.. سكّين في ظهر القضية الفلسطينية  آ» حزب الله يدين بشدة الجريمة التي ارتكبتها عصابات التكفير في مسجد الإمام الصادق (ع) في الكويت  آ» حزب الله يدين الجرائم الوحشية التي ترتكبها ’داعش’ بحق مواطنين عراقيين  



اضف رد  

19/03/2012م - 5:24 م | عدد القراء: 2479


ذكر موقع صحيفة "معاريف" الصهيونية أن جيش العدو الإسرائيلي رفع حالة الاستنفار في صفوف كبار الضباط بعد أن "ازدادت المخاوف من قيام منظمات ...

ذكر موقع صحيفة "معاريف" الصهيونية أن جيش العدو الإسرائيلي رفع حالة الاستنفار في صفوف كبار الضباط بعد أن "ازدادت المخاوف من قيام منظمات مختلفة بعمليات لاختطاف ضباط كبار من الجيش الإسرائيلي خارج إسرائيل". وقال الموقع الإثنين إن المخاوف تطال أيضا ضباط الجيش داخل الكيان الإسرائيلي نفسه بعد أن أصبح هؤلاء "هدفا" تقوم جهات مختلفة برصد تحركاتهم.

وأشار الموقع إلى أن "وحدة حراسة الشخصيات داخل الأركان العامة لجيش العدو، تعمل في الفترة الأخيرة بشكل مكثف، لم يسبق له مثيل، على أثر ورود إنذارات ومعلومات استخباراتية تحذر من أن الجانب الإيراني يعتزم المس بضباط الجيش الإسرائيلي الذين يقومون بزيارات لدول أجنبية، وأيضا خلال مكوث هؤلاء في إسرائيل".

وكشف الموقع أن "الجيش بدأ مؤخرا بتعيين حراسة شخصية ليس فقط لكبار الضباط كما كان الحال عليه في الماضي، وإنما أيضا لضباط برتبة عسكرية دون الجنرال مثل رتبة عقيد وأقل". ونقل الموقع عن مسؤول في الجيش الصهيوني قوله "إن الأحداث الأخيرة مثل يوم الأرض، والمسيرة المليونية والتصعيد العسكري في غزة تعرض الأمن الشخصي للقادة العسكريين والجنود، وأن الحرس الثوري الإيراني يفتش عن ضباط يتولون مناصب مختلفة في الجيش الإسرائيلي وليس فقط جنرالات الجيش".

وبحسب الموقع فإن جيش الإحتلال يقدم في الآونة الأخيرة، كل يوم أربعاء إحاطة شاملة للضباط الكبار الذين يرسلون في سياق مهمات خارج الكيان الإسرائيلي، ويتم عبرها إرشادهم حول سبل التصرف في أوضاع وحالات مختلفة خارج "إسرائيل" ولمن عليهم التوجه في حالة الحاجة، وأين يسمح لهم التجول.

إلى ذلك يخشى جيش الاحتلال الإسرائيلي من أن يوضع ضباطه تحت المراقبة، ولذلك تتم مطالبة الضباط بشكل دائم، بعدم اعتماد روتين يومي ثابت، وأن ينتبهوا لما يدور حولهم، خاصة وأن عدد الضباط الذين يوفدون للخارج في الآونة الأخيرة أكبر من الماضي. وتشير التقديرات في الجيش الإسرائيلي إلى أن "الجانب الإيراني سيسعى للانتقام من الضباط الإسرائيليين عبر اختطافهم أو المس بهم، ردا على تصفية علماء الذرة الإيرانيين".


موقع المنار

التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!